بالتعاون مع السفارة الهولندية دورة كرة القدم للسيدات حققت نجاحاً كبيراً

اختتمت فعاليات الدورة التدريبية لكرة القدم للسيدات لعام 2018 ، التي نظمتها لجنة رياضة المرأة، بالتعاون مع السفارة الهولندية بمشاركة 28 مدربة على مدار خمسة أيام بمقر اللجنة في آسباير زون. وقامت لولوة المري، رئيسة لجنة رياضة المرأة وسعادة بهية تهذيب لي سفيرة مملكة هولندا، بتكريم المدربات المشاركات وطاقم التدريب الهولندي الذي قام بتنفيذ الدورة، كما تسلمت المدربات المشاركات شهادات معتمدة دولياً في تدريب كرة القدم وسط أجواء احتفالية.

وشهد اليوم الختامي أيضاً تنظيم بطولة مصغرة للاعبات الناشئات تحت إشراف المدربات اللاتي شاركن في الدورة التدريبية، حرص خلالها النجم الهولندي ويسلي شنايدر، لاعب الغرافة على التواجد والمشاركة في تقديم الجوائز والميداليات للاعبات الناشئات.

وأعربت  لولوة المري، رئيسة لجنة رياضة المرأة عن سعادتها بالنجاح الكبير الذي شهدته هذه الدورة التدريبية والإقبال الكبير من المدربات القطريات على المشاركة فيها، وقالت “حققت الدورة نجاحاً فاق التوقعات، تعاوننا مع السفارة الهولندية ليس الأول من نوعه، ولكنها المرة الأولى على مستوى كرة القدم، أريد توجيه الشكر لهم على المجهود الذي بذلوه خلال هذا الأسبوع”.

وأضافت “لاحظنا الشغف الكبير من المدربات المشاركات على الاستفادة من هذه الدورة، الكل أبدى انطباعاً جيداً، بل إن الكثير منهن طالبن بتنظيم المزيد من الدورات المماثلة في المستقبل، كرة القدم تمتلك شعبية كبيرة في قطر على مستوى السيدات، وبعد أربعة أعوام بمشيئة الله سنستضيف كأس العالم في دولة قطر، نسعى لأن يكون لفئة السيدات دور كبير في دعم البطولة”.

وتابعت “نمتلك منتخب تحت 17 عاماً، ولكننا نعمل الآن على البناء من الأساس، دوري المدارس له دور كبير في بناء فريق منافس في المستقبل بمشيئة الله، والمدربات المشاركات معظمهن مدرسات تربية بدنية في المدارس، ومن بينهن أيضاً مدربات كرة قدم، لا شك أن ما تعلموه في هذه الدورة سيساهم كثيراً في تطوير كرة القدم على مستوى السيدات في دولة قطر”.

من جهتها، أعربت سعادة سفيرة مملكة هولندا، بهية تهذيب لي عن فخرها بالتعاون المستمر مع لجنة رياضة المرأة القطرية، وقالت “كان أسبوعاً رائعاً، أشكر جميع من ساهم في نجاح هذه الفعالية، المدربات المشاركات اندمجن سريعاً في الدورة التدريبية وأظهرن كفاءة عالية في تعلم مهارات ستفيدهن كثيراً داخل وخارج الملعب، انا في غاية الفخر، كأس العالم2022 ستقام هنا في قطر بعد أعوام قليلة، كرة القدم تمتلك شعبية كبيرة هنا بين السيدات”.

وشملت الدورة التدريبية محاضرات نظرية وعملية وورش تدريبية تعلمت خلالها المدربات المشاركات الكثير عن تدريب كرة القدم.

وعن انطباعها عن المشاركة في الدورة قالت غالية سلمان، وهي مدرسة تربية بدنية في مدرسة العبيب للبنات،”حصلت في السابق على دورات فيفا، ولكن هذه الدورة أضافت لي الكثير، إنها دورة ممتعة، تعلمنا تفاصيل دقيقة وقمنا بتطبيقها عملياً، أتمنى أن تطرح دورات مكملة لهذه الدورة”. وشاركت في الدورة أيضا أيضاً لاعبتان سابقتان في منتخب هولندا، آنوك هوخندك وجيالني لوراس، بالإضافة إلى لاعبة منتخب كينيا سابقاً، مارثا كريمي.

وقالت آنوك، التي سبق لها تمثيل أندية أوتريخت وأياكس وآرسنال وبريستول “أعجبت جداً بالمدربات القطريات، يمتلكن عقول متفتحة ومهارات جيدة وقوة وطاقة كبيرين. إنها المرة الأولى التي أزور فيها قطر، وأنا سعيدة جداً بالحفاوة التي قوبلنا بها”